حقيقة منع ويجز من الغناء في مصر

كشف الدكتور أحمد أبو المجد، سكرتير عام نقابة الموسيقيين، عن موقف النقابة من تصريحات مطرب الراب ويجز، بأن النقابة لم تأخذ الوقت الكافي لدراسة قرارها الخاص بشأن مطربي الراب.

وقال أبو المجد، في تصريحات صحفية، إن مطرب راب ويجز، لم ينتهي من تصاريحه كونه لم يحضر إلى النقابة حتى تلك اللحظة؛ للموافقة على الشروط التي طرحها النقيب مصطفى كامل بشأن تقنين أحوال مطربي الراب.

وأوضح أبو المجد أن ويجز لم يحصل على تصاريح غناء لذلك لن يتمكن من إحياء حفلات من غير الموافقة على شروط النقابة، مضيفًا أن آخر تواصل له مع النقابة أنه خارج البلاد.

وكان الفنان مصطفى كامل أصدر مؤخرًا عدة قرارات خلال مؤتمر صحفي عقد بشأن تقنين أوضاع شعبة الراب، حيث جاءت كالتالي: أن كل مطرب ينتمي لشعبة الراب سيظهر على المسرح وهو مصطحبًا 6 أفراد من الفرقة الموسيقية والتي تنتمي إلى النوع الغربي ومن يخالف ذلك سيعرض نفسه للعقاب.

وأضاف مصطفى كامل: ويكون رفقة مطرب الراب العديد من الآلات الموسيقية مثل كيبورد ودرامز وجيتار ومؤثرات صوتية وجيتار اسباني، بالإضافة إلى عازفيين غربيين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock